الإطار الإستراتيجي

         تم إعداد الإستراتيجية الوطنية لمكافحة التطرف والإرهاب (AR , FR) بصفة تشاركية ثم إعتمادها من قبل مجلس الأمن القومي وإمضاؤها من قبل السيد رئيس الجمهورية في 7 نوفمبر 2016.

     حددت الإستراتيجية 59 هدفا ضمن أربعة أركان: الوقاية والحماية والتتبع والرد. وهي تفعّل في إطار الحكم الرشيد، واحترام سيادة القانون وحقوق الإنسان. ويتم تنفيذ الإستراتيجية من خلال خطط عمل وزارية.

     تضمن الإستراتيجية الوطنية لمكافحة التطرف والإرهاب رؤية واضحة ومشتركة بين جميع المتدخلين وتطوّر القدرات الوطنية لمجابهة التطرف العنيف والإرهاب ضمن معالجة شاملة ومتعددة الابعـــاد.

 

  • لتنفيذ الإستراتجية:

              شرعت الوزارات في إعداد خطط العمل القطاعية بعد أنْ تمّ تكوين الإطارات في الغرض وإعداد دليل إجراءات لتوجيه وتنسيق العمل.

              جويلية 2018 أصبحت جلّ المخططات جاهزة، فإنطلقت الوزارات كلّ في مجال إختصاصه في تنفيذ الإستراتجية من خلال برامج محددة.

             وتعمل اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب على دفع التعاون وتنسيق الجهود بين مختلف المتدخلين ( الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني) ومنظومة الأمم المتحدة والمبادرات الخاصة والتعاون القضائي مع الدول ومتابعة تقدم المشاريع في الولايات.